مشفى المرج يخرج عن الخدمة بعد قصفه بثلاث براميل متفجرة

بتاريخ التاسع عشر من شباط 2018، تم استهداف مشفى المرج الطبي الذي تدعمه منظومة وطن في الغوطة الشرقية بثلاثة براميل متفجرة، مما أدى إلى تضرر قسم الإسعاف بشكل كبير وتلف العديد من الأجهزة ومعدات طبية وخدمية. وأسفر الإستهداف عن استشهاد أحد كوادر المركز الطبية (فني تخدير)، بالإضافة إلى استشهاد إحدى المراجعات بعد أن كانت متأثرة بجروح، وإصابة أحد المراجعين بجروح طفيفة، كما تعرضت الصيدلية للضرر نتيجة الضغط الشديد. وفي اليوم التالي للقصف استشهد ٦ اشخاص من مراجعي المشفى نتيجة جراحهم من القصف الذي تعرضو له، يذكر أن المشفى قد استقبل مايقارب 50 حالة في قسم الإسعاف منذ بدأ العدوان على الغوطة وتم إجراء عمليات جراحية إسعافية للاصابات المختلفة. تشدد منظومة وطن على ضرورة احترام القانون الإنساني الدولي وتجنيب المدنيون والجرحى تبعات الأعمال الحربية. الرحمة لأرواحهم الطاهرة.