جمعية تكافل الخيرية تقوم بإطلاق حملة اغاثية عاجلة للغوطة الشرقية

مع القصف العنيف و دخول الحملة العسكرية على الغوطة الشرقية اسبوعها الرابع والتي تسببت في إرتقاء أكثر من 1000 مدني بين أطفال ونساء وشيوخ إضافة الى الحصار المفروض على المنطقة قرابة 5 سنوات والذي يمنع كل شيء من أساسيات الحياة اليومية من غذاء ودواء وغيره, إنطلقت حملة الإغاثة العاجلة بمشاركة من تكافل الخيرية ( إحدى المؤسسات الأعضاء في شبكة وطن) والتي تهدف إلى تقديم العون والمساعدة إلى العائلات في الغوطة، تمثل ذلك بتجهيز وجبات الطعام والخبز وتوزيعه لهم وتوزيع المبالغ المالية على كثير من العائلات التي فقدت معيلها و لم يقتصر الأمر على ذلك وحسب بل تم تجهيز العديد من الملاجئ وتخديمها بالإنارة والمياه لتكون جاهزة في خدمة الأهالي للإحتماء من القصف.

يذكر ان جمعية تكافل الخيرية تأسست في مطلع عام 2013 وهي من أعضاء شبكة وطن ومن الجمعيات الرائدة في العمل الانساني السوري